القائمة الرئيسية

الصفحات


قصص نجاح بعد فشل طويل

كثير من يفشل في تحقيق اهدافه ويصاب بالأحباط ويتخلي عن احلامه يعد اول فشل ، لذا عزيزي القارئ تابع معنا هذا المقال الذي يثبت أن النجاح والفشل وجهان لعمله واحدة وسنذكر أكثر من قصة نجاح بعد فشل .
وبعد قراءة هذا المقال و قصص النجاح التي به , ستعيد حساباتك وتنظر الي الأمور من وجهة نظر مختلفة ، وتستطيع التغلب علي روح الأحباط واليأس التي تسيطر عليك , وستدرك عزيزي القارئ الفرق بين الأشخاص الذين حققوا النجاح والأشخاص الذين لم يحققوا النجاح هو الأصرار والعزيمة علي النجاح وتخطي كل الصعوبات مهما كانت حتي لو فشل اكثر من مرة
الشخص الذي لم يدرك النجاح هو فقط شخص لم يصر علي أكمال الطريق وتخلي عن اهدافه واحلامة بسهولة و قرر متسرعا أن هذا ليس طريقه الصحيح , تخلي عن حلمه لمجرد أنه تعثر مرة أو مرتين .
لابد عزيزي القارئ ان تدرك كلنا بشر عاديين مثلي ومثلك فليس منا يمتلك ثلاثة ارجل أو يطير بأجنحة , الجميع لديه 24 ساعة يومية لأستغلالها ولكن الفرق بين مختلف البشر يرجع الي
طريقة التفكير ( سواء تفكير ايجابي ينظر الي الحياة بنظرة ايجابية متفائلة أو تفكير سلبي دائما يركز علي السلبيات والأحباط يسيطر عليه )
الثقة بالنفس ويعمل الشخص الناجح دائما علي تنمية قدراته ومهاراته .
كيفية تنظيم الوقت واستغلاله لتحقيق اهدافه واحلامه
قوة العزيمة والأصرار علي النجاح
أن كل شخص لم يصادف الفشل واليأس و الإحباط فى حياته هو شخص لم يأتى إلى الدنيا أساساً أو ببساطة لم يحاول ان يكون ناجحا أو ينجز شئ طوال حياته , في العالم كثير من الأشخاص تعرضوا للفشل اكثر من مرة في بدايات حياتهم إلا أنهم استطاعوا تحقيق نجاح باهر فيما بعد , واستطاعوا تحقيق احلامهم واهدافهم واصبحوا ايقونة للنجاح وقصصهم من احدي قصص نجاح بعد فشل طويل
فلا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس، فكل فرد قادر على تحقيق أحلامة عن طريق قوة العزيمة والمحاولة و الإصرار علي النجاح.
إليكم قصة لشخص فشل اكثر من مرة ولكن بعد الفشل الذي استمر فية حاول واستمر في محاولاتة حتي ادركة النجاح فكان له الكثير من الإختراعات

قصة نجاح بعد فشل توماس أديسون

واحدة من قصص نجاح بعد فشل طويل قصة نجاح توماس أديسون …. جميعا يعلم ان توماس هو مخترع المصباح الكهربائي ، مخترع الة التصوير السينمائى ، مخترع التلغراف و يملك اكثر من ٢٠٠٠ براءة اختراع .
هل تعلم ان هذا المخترع اخبره معلمه انه طفل غبي ولايتعلم اي شئ وطرده من معمله بالرغم من حب توماس وعشقه للعلوم وحبه للجانب العملي والتطبيق . كان آديسون ضعيف السمع منذ الصغر ولم يكمل التعليم لمستواه الضعيف، لكن والدته احتوته وعلّـمته القراءة والكتابة والعلوم
وبالرغم من ذلك لم ييأس توماس أديسون و قام ببناء وتجهيز معمل صغير خاص به بالمنزل فكان والده لايؤمن به وبطموحه وكان يضربه و يحرمه من المعمل .هل تعلم ان توماس أديسون فشل فى أكثر من ٢٠ ألف تجربة !!! فالفشل بداية النجاح ،
هل كنت تعتقد ان العالم توماس أديسون أستيقظ من النوم وقرر عمل تلك الأخترعات وصنع المصباح الكهربائي ثم عاد الي سريره ليكمل نومه … بالطبع لا ومليون لا “ فالنجاح ياتي بعد الفشل “ !   هل تخيلت يوما ماذا كان يحدث لو قرر أديسون التراجع والتخلي عن احلامه بعد الفشل من محاولة او أثنين أو ثلاثة ؟
من اقواله أنا لم أفشل، وجدت 10.000 طريقه لا يمكن للمصباح العمل بها
 نستفيد  من هذا الطالب انه لا يأس مع الحياة دام وهناك مازالت ارواحنا تتنفس وقلوبنا تنبض وهناك دم يمشي في اجسامنا 
سنحقق كل احلامنا وسنصنع من انفسنا أطباء ناجحين وسنشغل ونحرق كل وقود اليأس فينا 
مازال هناك مستقبل امامنا حتي وإن فشلنا فسنستمر بالمحاولة المهم الا نتوقف عن المحاولة والإصرار والتحدي ...

إعداد /اربكان احمد صالح

تعليقات