القائمة الرئيسية

الصفحات

مقابلة مع الدكتورة نعمات استاذة طب النساء والولادة جامعة طرابلس

 

فريق قلم طبيب - ليبيا  

لطالما طرح موضوع المرأة والطب للنقاش ولطالما تسأءلنا هل من الممكن لأنثى ان تجمع بين كونها أما وطبيبة ؟
لقاؤنا اليوم قبل كل شيء مع ام وضعت الجنة تحت أقدامها وطبيبة سهرت الليالي لأجل راحة مرضاها..
مع استاذة طب النساء والولادة في كلية الطب البشري جامعة طرابلس الدكتورة نعمات حيث دار الحوار التالي :

1- من هي د.نعمات ؟ لمحة عن حياتك ودراستك؟

- اسمى نعمات محمود عبيد من طرابلس ليبيا تخرجت من جامعه طرابلس للعلوم الطبيه سنه 1995 تعينت في مستشفى الجلاء للولادة سنه 1996 والى الان لازلت اشتغل في المستشفى
- تحصلت على البورد العربي والليبي سنه 2006 تحصلت على التراتيب الأولى في تقييم البحث الذى تحصلت به على الزماله العربيه والليبيه
- حاليا مدرب معتمد من المجلس العربي للتدريب لاختصاص طب الاسره ومنسق التدريب للتعليم الطبي المستمر للمجلس العربي فى ليبيا وأيضا منسق التدريب للدبلومات لاختصاص النساء وطب الاسره في الاكاديميه الافريقيه العربيه.

2- حدثينا عن حياتك الشخصية كأم قبل كونك طبيبة ؟

نعمات متزوجه والحمدلله لدى ثلاث أولاد وبنت عبدالرحمن يشتغل في الاتصالات في إيطاليا احمد يدرس في الحاسب الالى في جامعه طرابلس جعفر اعداد طب بإيطاليا وشادن سنه خامس ابتدائي .

3- ماذا يعني الطب بالنسبة للدكتورة نعمات وهل اخترته عن رغبة ؟

الطب بالنسبه لى هو أساس شخصيتى من طبيعتى احب مساعدة الجميع احب ان أرى البسمه والفرح في وجوه كل البشريه
احسست ان الطب هو مجالى هو كيانى.
- كانت رغبتى علموم الفضاء احب الاستكشاف العالم الخارجي ولكونه هذا يستحيل فكان لي الطب انسب مجال لكونه تخصص حيوي نشط فأنا من مواليد برج العذراء ومعروف هذا البرج حبه للمغامرة وللعمل وللحركة.

4- ما سر اختيارك لاختصاص النساء والولادة دون غيره من الاختصاصات؟

سر اختيارى للنساء كونه مجال فيه كل المجالات من باطنه للأطفال للجراحه فيه كل الاختصاصات واراه اكثر المجالات فيه حياه وحيويه

5- طموحك في الحياة؟

طموحى في الحياه ان أتقدم واطور من نفسي فانا من طبعى اكره الجمود لا احب ان يمر يوم من أيام حياتى فيه لا اتعلم شيء او معلومه جديدة لا احب ان يصبح يومي مثل اليوم الذى قبله اعشق الصبح كثيرا وامنى نفسي كل صباح ان يكون يومى حركي وجميل كجمال الصباح.

6- كلمة لطلاب الطب؟

انصح كل طلابى بالسعى وراء تطوير انفسهم بالدراسه بالاهتمام بصحتهم وأيضا بالاستمتاع بحياتهم؛ ان تكون حياتهم مزيج بما هو جميل وجديد.

7- الكثير من طلابك احبوك واخذوك كمثال يحتذى به فما سر محبتهم وانجذابهم لك؟

 هههه هذا السؤال يتوجه لهم لكن حسب اعتقادي حب الناس لي ابتسامتي الدائمه في وجوههم وسعى لمساعدة الكل وأيضا لربما طيبه قلبي وحبي لهم.

8- ماهي العقبات التي واجهتموها كمدرس في كلية الطب؟

واجهت للأسف الكثير من العقبات فممكن ان أقول الى الان ربما صادفت شخصا او اثنين فقط من وقفوا الى جنبي واحب ان أوجه لهم كل الشكر الأستاذ الدكتور إبراهيم المنتصر فااحيانا موقف واحد بمثابه كل المواقف وأيضا للاستاذة الدكتورة سعاد الورشفانى والأستاذ الدكتور مصطفى القواس والأستاذ الدكتور عبدالحفيظ ابوظهير وأيضاً وأيضاً وكثيرا وكثيرا الى روح امي الغاليه الطيبه الحبيبه الى قلبي وروح ابي واختي وزوجي الغالي والى كل اسرتي الحبيبة.

9- كعضو في لجنة التدريب بالمجلس العربي لاختصاص طب الأسرة ماهي النصائح والملاحظات التي توجهونها للمقبلين على تخصص طب الأسرة؟

- كعضو للتدريب لطب الاسره أنا أرى طب الأسرة هو مجال المستقبل لانه يشمل النسخه الاساسيه لكل المجالات ولكون المجال الذى يضم كل فئات المجتمع من نساء وأطفال ورجال أحب ان أوجه كلمه لمن يريد ان يلتحق به انا أرى انه مجال مكتمل رائع جدا ان يتمسكوا به ان يسعوا للحصول على الشهادات فيه لانه مجال الوقايه والعلاج والتحصين ومكافحه العدوى.
- نحن كمجتمع عربي نحتاجه جداً لانه يهتم بالرعايه الصحيه الاوليه والتي للأسف نفتقر اليها.
الرعايه التي يجب ان تتوفر للكل فهي الأساس للعلاج والتطعيم والوقايه والتاهيل
- انصح طلابي بتطوير انفسهم وعدم فقط الاكتفاء بالشهادات بل بحضور المؤتمرات والاشتراك بالمجلات للاطلاع بكل ماهو جديد في هذا المجال المهم والاساسي.

10-  كيف كانت سنوات الدراسة الجامعية؟ واين ترين نفسك الان بعد عدة سنوات ؟

بالسنبة لسنوات دراستي الجامعية الحمد لله وفقت فيها ورغم انى قد تزوجت وانا ادرس في الطب الا انني وبفضل الله وبمساعدة زوجي واهل زوجي لي نجحت من اول فرصه وتعينت مع دفعتي واشتغلت معهم.
تعرفت على الكثير من الأصدقاء وأيضا انصدمت بالكثير الكثير منهم وتعلمت ان لااتسرع بتكوين صداقه جديدة
فكلمه صديق تكاد تكون مستحيله.
الحمدلله لدى اسرة وقله جدا من الأصدقاء ولكننى جدا سعيدة معهم
أرى نفسي لازلت اريد ان اتعلم للاريد ان أقول انى اكتفيت لكن الحمدلله عرفت مااريد وكيف اصل الى مااريده.

11-محطات ولحظات لا تنسيها في حياتك؟

- لدي العديد من المحطات في حياتي لن انساها والمواقف التي لم ولن انساها
هي انصدامى بالكثير من الناس تعلمت ان الثقة الزائدة والفضفضة  بالبشر بقدر ماهى تسعدنا في الاول أيضا  اكبر خطأ نرتكبه في حق انفسنا
ولكن الحمدلله اعتبر نفسي محظوظة بعائلتى سعيدة في داخلى وأيضا سعيدة باننى تعرفت على أناس جدد في حياتى مهدوا لى طريق النجاح وبمحطات لم اكن للاصلها لولاهم
- واهم محطة في حياتي هي حصولي على التدريب في طب الاسرة للمجلس العربي وأيضا على حصولي على التنسيق في مجال التعليم الطبي المستمر والذى مهد لى التعرف وعلى مساعدة الكثير من الأطباء للحصول على شهاداتهم وعلى تدريبهم

12-الدافع التي ترينه وراء كل نجاح تحققينه؟

الدافع الذى اراه لنجاحاتي هو ايماني هو توفيق الله لي ورضا امي وابي عنى
امي والتي اخر ماسمعته منها في اخر مكالمه هاتفيه قبل وفاتها بان دعت الله لي بان قالت ربي يهنيك يابنتى وكررتها ثلاث مرات لي؛ هذا هو سبب نجاحى وتوفيقي.

13- رأيكم بالاختصاص في ليبيا؟

بالنسبه للاختصاص في ليبيا وبالذات اختصاص طب الاسرة للأسف الاختصاص لازال يريد الاهتمام والتطوير رغم وجود الدكاترة المتميزين فيه لكن نريد ان تقام المؤتمرات له فلا يزال يحتاج الى الدفع والتطوير؛ ومن مجالي كمنسق التدريب للتعليم الطبي المستمر فاسعى بتطوير مجاله عن طريق توسيع رقعه الاونلاين التعليمى لتشمل كل ارجاء العالم
في كيفيه الاشتراك بالمؤتمرات والكورسات والدورات المباشرة وحتى التسجيليه لأتيح للكل المشاركه فيه.

14- كلمة شكر لمن؟

واخيرا وليس اخراً اريد ان اشكر عائلتي واساتذتتي وكل من قدم لى المعونه وأيضا الشكر لمن وصلنى بكم للاشتراك معكم واتاحه الفرصه لى بالتعريف عن نفسي بكل عفويه وصدق

تعليقات