القائمة الرئيسية

الصفحات


لَقُاء اعلاميحوار خاص مع الدكتور عبد القادر دملخي نقيب الأطباء في محافظة حلب

 حوار خاص سلطنا من خلاله الضوء على عمل النقابة و الصعوبات التي تتعرض لها في ظل الظروف الحالية : 
- ما هي الصعوبات التي تتعرض لها النقابة في الوضع الراهن : 
 في ظل الظروف الأمنية الراهنة تتعرض نقابة أطباء حلب لعدة صعوبات منها : كثرة ساعات التقنين للكهرباء و صعوبة تأمين مادة المازوت لمولدة النقابة و أيضا موقع النقابة و صعوبة وصول السادة الأطباء إليها كونها قريبة من نقاط الاشتباك.
- ما هي الخدمات التي تقدمها النقابة للأطباء في ظل الأوضاع الحالية:  
منذ بداية الأزمة قامت نقابة الأطباء بتشكيل لجنة للإغاثة الطبية للمساعدة في تقديم الخدمات الطبية للمواطنين المتضررين في أماكن الإيواء الجماعي كما قامت بالتعاون مع منظمة الهلال الأحمر فرع حلب بتوزيع سلل غذائية على السادة الأطباء المتضررين بالأحداث و كذلك بالتبرع بمبلغ مالي لأسر الشهداء الأطباء تقديرا لتضحياتهم الإنسانية كما قامت بدفع رواتب السادة الأطباء المتقاعدين عن طريق صندوق النقابة بدلا من تحويلها إلى المصارف و ذلك تسهيلا لإجراءات القبض كما ساهمت بمساعدة الأطباء المتضررة عياداتهم بتامين عقود موسمية لهم و كذلك افتتاح عيادات تخصصية في مشروع الحمدانية تشمل عدة اختصاصات (داخلية - أطفال – عصبية) تقدم الخدمات الطبية للسادة المواطنين مجانا من ناحية العلاج و الدواء كما ساهمت بالتبرع بمبلغ مالي لأسر الشهداء أكثر من مرة و ذلك تقديرا لتضحياتهم الكبيرة كما تقوم النقابة بتقديم كافة التسهيلات للسادة الأطباء للحصول على الوثائق النقابية و ذلك بشكل يومي. 
- عمل النقابة و تواصلها مع الأطباء من خلال المؤتمرات و الندوات العلمية :
 نقابة الأطباء تنظيم مهني اجتماعي علمي مؤسس وفق أحكام دستور الجمهورية العربية السورية و تعمل بالتعاون مع الجهات الرسمية و الشعبية لتحقيق عدة أهداف منها : تحقيق التنمية الصحية و دعم القطاع الصحي و رفع شأن مهنة الطب و النهوض بمستواها العلمي .  تتواصل النقابة مع السادة الأطباء بشكل يومي عن طريق موقع النقابة الالكتروني و عن طريق صفحة النقابة . 
- المشاكل التي يعاني منها الأطباء بقصد الاختصاص عدم توفر مشافي عامة كافية لتلقي التدريب الصحي و العلمي بما يخدم اختصاص كل طبيب
 لا يعاني الأطباء في مدينة حلب من مشاكل في تخصصاتهم لدى المشافي العامة كونها متوفرة و تقدم خدماتها على مدار الساعة و بكافة كوادرها.
- ما هي مشاريعكم المستقبلية لنهوض بالنقابة في محافظة حلب     :
لدى نقابة أطباء حلب عدة مشاريع مستقبلية تسعى لتحقيقها و منها
 إنشاء نادي اجتماعي للسادة الأطباء
 إحداث مخبر لتحليل المواد الغذائية تابع لنقابة الأطبا
 إيجاد فروع أخرى لعيادة و مخبر التحاليل الطبية لما قبل الزواج و ذلك ضمن محافظة حلب
 إنشاء مكتبة الكترونية خاصة بنقابة الأطباء  نقابة أطباء حلب لا تعنى بشؤون السادة الأطباء فقط و إنما تسعى أيضا إلى خدمة المواطن عن طريق الاهتمام بحسن تقديم الخدمات الطبية له , كما تستقبل جميع الشكاوي من السادة المواطنين و التي تكون بسبب أخطاء طبية و إهمال طبي من قبل الأطباء أو المشافي و تضمن حق المواطن في الحصول على الخدمات الطبية المثلى.
في نهاية حوارنا مع الدكتور عبد القادر شكرنا له استقبالنا في مكتبه مع تمنياتنا له بالنجاح و التوفيق المستمر
 إعداد و تقديم الصيدلانية : ديانا عرفه 

تعليقات