القائمة الرئيسية

الصفحات

لماذا هناك أشخاص يحصلون على درجات أفضل مني!

ما هو الشيء الذي يفعلونه ولا أفعله أنا؟
هل يدرسون أكثر مني! هل يبذلون جهداً أكثر مني!
توقّف عن الشعور بالأسف اتجاه نفسك
ألديك مشكلة بدرجاتك أو بدروسك؟!
افعل شيئاً ما حيال الأمر، فالحياة تمر بسرعة هائلة
لا تُضِع هذه السنون؛ بل استغلّها لا إضاعة للوقت، لا مماطلة
كلّما قرّرت بذل كلّ مالديك مبكّراً، كلّما كانت الحياة التي ستحصل عليها أفضل
جيمعنا نعرف طلاب المعدلات العالية
الذين بإمكانهم الدخول لاختبار والخروج منه وهم لا يزالوا مبتسمين
هذا الشعور الذي نتمنّى أن نملكه جميعاً ^^
لكن أنت فقط ترى النتيجة النهائية
لا ترى ساعات جلوسهم في المنزل حتى منتصف الليل وأنوار غرفهم التي لا تنطفئ
لا ترى الحفلات التي فوّتوها أو التلفاز الذي لم يشاهدوه أو الأفلام الجميلة التي لم يعرفوها
نعم، إنّهم هناك وراء الكواليس لوحدهم حيث الطحن والنشاط يحدث
قد تجتهد يوم الاثنين وتجتهد يوم الثلاثاء وحتى يوم الأربعاء، لكن بعدها قد تأخذ يوم الخميس والجمعة إجازة، وتضيع يوم السبت وقليلاً من يوم الأحد لكن هنالك من يجتهد من يوم الاثنين حتى يوم الأحد دون توقّف، سوف يلحقوا بك وسوف يجتاوزك
الحقيقة هي "بأنّك تمتلك القدرة وقوة الإرادة والشغف والعزيمة"
كلّ القوة التي تمكّنك من تسلّق القمة هي بداخلك"يجب عليك العثور عليها فقط" لذا لمَ لا تفعلها؟!
بعض الأيام بالطبع سوف تتعب، ستتعرض للسقوط و سترغب في رفع راية الإستسلام ولكن لاتسمح لهذا أن يحدث لكي تتوقف فقط
فأيّ مسار تتّخذه لتصل إلى المكان الذي تريده سوف يكون صعباً
هنالك طريق واحد فقط سيأخذك هناك وهو العمل الشاق "اعمل بجهد، بذكاء"
-التعب، الإجهاد، الإحباط- هذه علامات تدل أنك على المسار الصحيح
كن ثابتاً
واعلم أنّ جميعنا لديه خيار
ذلك الخيار الذي سيحدد من سنكون عليه:
إما شخصاً يندم طوال حياته
أو سنكون الأبطال "الذين يضعون المعايير ويصبحوا قدوة"



تعليقات